منتديات الحياة الابدية

مجلة الحياة الابدية - شات الحياة الابدية - الكتاب المقدس مسمـوع - قناة الطريق - altarektv - قناة الحقيقة - The Truth Tv

الكتاب المقدس الالكتروني - افلام دينية مسيحية - قناة سى تى فى - ctv - تفسير الكتاب المقدس - مكتبة الترانيم والبومات المرنمين - مكتبة العظات الدينية

مركز رفع الصور - صفحات الفيس بوك المسيحية - الاعلان على منتديات الحياة الابدية - ترانيم سماع وتحميل مباشر - السنكسار اليومي

Follow us Youtube Rss Twitter Facebook


العودة   منتديات الحياة الابدية > روحانيات الحياة الابدية > كلمة الله > أية وتأمل

الملاحظات

أية وتأمل ايات الكتاب المقدس تاملات روحية,تاملات مسيحية,تأملات,تاملات روحية مسيحية,الانجيل,ايات من الانجيل,ايات مسيحية,ايات المحبة,ايات عن المحبة,تفسير الكتاب المقدس


يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ...

يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ، لأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ مَاذَا يَفْعَلُونَ (لوقا 23: 34) إن حياتك سالكة بين الحق والرحمة كطريق ضيق بين جبلين عاليين. وربما تظن إن حياتك سالمة ومستقيمة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-04-2013, 10:34 AM   #1
tota_bent_jesus
خادم من خدام الموقع
 
الصورة الرمزية tota_bent_jesus
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
العمر: 23
المشاركات: 1,371
معدل تقييم المستوى: 8
tota_bent_jesus عضو جديد
Tag 1 يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ...

مشاركة
يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ، لأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ مَاذَا يَفْعَلُونَ (لوقا 23: 34)

إن حياتك سالكة بين الحق والرحمة كطريق ضيق بين جبلين عاليين. وربما تظن إن حياتك سالمة ومستقيمة ونافعة، وتفرح من بوادر الإنسانية في المجتمع، ولكن إن تعمقت في ناموس الله تعرف بسرعة أخطاءك وآثامك. والله القدوس يدعوك اليوم إلى حضور جلاله. فتعرف أن الرب نفسه هو مقياس حياتك كما يقول: «كُونُوا قِدِّيسِينَ لأَنِّي أَنَا قُدُّوسٌ» (1بطرس 1: 16).


هل سمعت دعوة الله هذه؟
تعال إلى الأزلي، فتعرف بمجده فسادك «لَيْسَ أَحَدٌ صَالِحًا إِلاَّ وَاحِدٌ وَهُوَ اللهُ» (متّى 19: 17). «الْجَمِيعُ زَاغُوا وَفَسَدُوا مَعًا» (رومية 3: 12). والروح القدس يوبخ ضميرك ويقول لك بصوت رفيع رنان: هل نسيت الكذبة البيضاء التي نطقتها، لتخلص نفسك من حالة ضيقة؟
أو لا زلت تنكر ابتزارك السري. لما مددت يدك خفية لتنقض وتكمش ما للآخرين؟
وهلا تذكرت عملك النجس الذي ارتكتبه مع إنسان آخر وأنتما منعزلان على الانفراد؟
إن الروح القدس يكشف كل ذنوبك بنوره الساطع. ويريك أنك رديء منذ حداثتك وفاسد من أصولك. تقدم إلى ربك واستمع لصوته المخترق نفسك: الحق عليك. أنت المذنب. وليس هذا الحكم حلماً عابراً، بل حقاً مبيناً في ناموس الله. أنت محكوم عليك بالموت والهلاك. ولا تعرفن حالتك.
أيها الأخ، ادرك واقع حياتك بدقة، ولا تكذبن على نفسك، بل التجئ إلى الله واعترف أمامه بكل خطاياك واستغفره متواضعاً، لأن إلهنا محبة وصبر و رحمة.
وإن رجعت إليه تضمحل غباوتك. وبريك الروح القدس جواباً لتوبتك وندامتك، الإنسان الفريد الذي لم يرتكب خطية رغم أن الشيطان جربه ألف مرة ومرة. واسم هذا الإنسان يسوع المسيح الرب. لقد جاع في البرية، ولكنه لم يهتم بنفسه، بل طلب مشيئة الله. ولما رأى موت الظلم مقبلاً عليه لم يهرب منه بل ثبت أميناً في مسيره. ولما عذبه مبغضوه باركهم بفيضان جودته.
ادرس حياة ابن الإنسان، فتعرف حالاً ينبوع قوته وأصل طهارته. إنه مولود من الروح القدس، ولا يخجل أن يسمي الله أباه. والمسيح أيضاً هو كلمته المتجسدة، ممتلئاً بالنعمة والحق. ففيه ظهر صبر الله وسلطانه، فشفى المرضى، وأخرج شياطين من الملبوسين، وأقام الموتى، وغفر ذنوب التائبين.
ولكن يا للعجب العجاب! فقد حاربه الفقهاء المتدينون، ولم يشكروه لبركته. لأنه ما اعتقدوا أن المولود من مريم هو بنفس الوقت ابن الله. وما أدركوا سر المسيح بتاتاً، بل أبغضوا المحب وجدفوا على لاهوته، وظلوا عمياً لاسم الله الجديد إنه الآب القدوس الحنون.
والناموسيين استمروا في جهلهم، وسجدوا لله العظيم المجهول خائفين منه، وأهملوا قبول المحبة المتجسدة بينهم، وظنوا أنهم يقدمون لله تعالى خدمة جلى إن صلبوا ابنه ولم يتغيروا عن أفكارهم حتى اليوم.
ولكن المصلوب عرف جهلهم، واحتمل بغضتهم صامتاً، لأنهم كانوا معقدين مرضى في أرواحهم، والروح القدس لم يحل فيهم. فلا يدركون المسيح. ودمه لم يكن قد صالح البشر مع الله بعد. فلم يرفض المسيح مضايقيه بل غفر لهم قتله مسبقاً. ولخص كل أفكاره في صرخة واحدة قائلاً: «يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ، لأَنَّهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ مَاذَا يَفْعَلُونَ» (لوقا 23: 34).
وهذه الكلمة الأولى من فم المصلوب المعلّق على مذبح العالم، هي البرهان القاطع لألوهيته وخلاصنا الأكيد، لأن المعذب قد غلب كل غضب بشري وبغضة إنسانية في نفسه قطعاً، وأعلن في صلاته الشفاعية روح العهد الجديد . فكان يسوع كاهن الله، الذي صالح كل الخطاة مع أبيه السماوي، فلم ينزل عن الصليب ليخلص نفسه، بل وافق على إرادة أبيه، الذي عيّنه ذبيحة للكفارة عن العالم كله.
وما لا ر يب فيه، أن الله القدوس قد استجاب صلاة ابنه الكهنوتية، وغفر نهائياً لكل الجهلاء ذنوبهم تماماً. فالمسيح هو الوسيط بين الله والناس، وبدونه لا تقدر أن تأتي إلى الآب. وبكلمته الأولى على الصليب شق لنا الطريق إلى السماء، فصار لنا قدوم إلى الله، لاستلام نعمة فوق نعمة.
أيها الأخ، اقبل صلاة المصلوب، الذي فكر فيك وسط عاصفة الآلام، وأنت جاهل غير مفتكر بالله وذنوبك. ولكن القدوس الأزلي قد غفر لأجل المسيح كل آثامك وعيوبك. فاحفظ صلاة المسيح الكهنوتية غيباً، وادخل إلى الغفران الكامل، الذي أتمه المسيح على الصليب. وآمن بالنعمة المعدة لأجلك، ودع قلبك يتكلم ويصلي إلى المسيح قائلاً: أشكرك يا حمل الله، لأنك رفعت كل خطاياي وغفرت ذنوبي. أشكرك لمحبتك الأزلية. وأحبك وأسلم لك حياتي لعهد جديد. آمين.
فإن صليت بهذه الكلمات في قوة الإيمان. يمكنك أن تتأكد أن الله استجاب لك وقبلك، ويثبتك في نعمته ويغلب شرك، ويغير ذهنك ويملأك بروحه القدوس. عندئذ لا تقبى جاهلاً، بل تدرك فجأة أن الله أبوك ومحبة المسيح الفائقة المعرفة تشملك، والروح القدس حال في قلبك. فيطفح من صميم فؤادك الحمد المستمر للمصلوب، لأنه طهرك من كل الذنوب، لتصبح حياتك حمداً لنعمته.
يسوع المسيح يحبكم جميعاً
هو العشق الذي لا ينتهي الى الأبد
لأنه ينبوع الحياة



dQh HQfQjQhiEK ٱyXtAvX gQiElX>>> ٱyXtAvX gQiElX

   

 

لو الموضوع عجبك اضغط على كل ليك اللى تحت

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
tota_bent_jesus غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

الكلمات الدلالية (Tags)
ٱغْفِرْ, أَبَتَاهُ،, لَهُمْ, يَا


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: يَا أَبَتَاهُ، ٱغْفِرْ لَهُمْ...
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أَجَابَ حَبِيبِي وَقَالَ لِي: قُومِي يَا حَبِيبَتِي، يَا جَمِيلَتِي وَتَعَالَيْ ( نش 2: 10 ) جون وسيم أية وتأمل 0 04-09-2012 09:42 AM
فَقَالَ لَهُمْ: أَلْقُوا الشَّبَكَةَ إِلَى جَانِبِ السَّفِينَةِ الأَيْمَنِ فَتَجِدُوا. فَأَلْقَوْا، وَلَمْ ..يَقْدِرُونَ أَنْ يَجْذِبُوهَا مِنْ كَثْرَةِ السَّمَكِ ( يو 21: 6 ) جون وسيم أية وتأمل 0 04-05-2012 12:20 PM
«يَا أُورُشَلِيمُ يَا أُورُشَلِيمُ… كَمْ مَرَّةٍ أَرَدْتُ أَنْ أَجْمَعَ أَوْلاَدَكِ كَمَا تَجْمَعُ الدَّجَاجَةُ فِرَاخَهَا تَحْتَ جَنَاحَيْهَا وَلَمْ تُرِيدُوا» (متى37:23). جون وسيم أية وتأمل 0 02-26-2012 12:44 AM
لا تَخَفْ لأَنِّي فَدَيْتُكَ. دَعَوْتُكَ بِٱسْمِكَ. أَنْتَ لِي rey3 كلمة الله تتعامل مع مشاعرك 2 01-10-2011 06:44 PM
قَدْ كَمَلَ ٱلّزَمَانُ وَٱقْتَرَبَ مَلَكُوتُ ٱللّٰهِ، فَتُوبُوا وَآمِنُوا بِٱلإِنْجِيلِ (مرقس 1: 15) rey3 أية وتأمل 2 07-05-2010 01:53 PM

منتديات الحياة الابدية

↑ Grab this Headline Animator


جميع الأوقات بتوقيت GMT +2. الساعة الآن 09:42 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.10 Beta 1
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الحياة الابدية
|